الفرق بين التفسير بالمأثور والتفسير بالرأي




 

الفرق بين التفسير بالمأثور والتفسير بالرأي نرحب بكم أيها الطلاب و الطالبات من جميع أنحاء المملكة العربية السعودية و اليوم سوف  نجيب عن سؤال جديد من أسئلة كتاب التفسير للصف الثاني الثانوي الفصل الدراسي الأول وهو الفرق بين التفسير بالمأثور والتفسير بالرأي .

الفرق بين التفسير بالمأثور والتفسير بالرأي :

الإجابة : 
1. التفسير بالمأثور:روهو تفسير القرآن بالقرآن نفسه، وبالسنة وبالآثار عن الصحابة والتابعين.
وقيل في تعريفه: “التفسير الذي يعتمد على صحيح المنقول والآثار الواردة في الآية فيذكرها، ولا يجتهد في بيان معنى من غير دليل، ويتوقف عما لا طائل تحته، ولا فائدة في معرفته ما لم يرد فيه نقل صحيح
وهو أفضل مناهج التفسير وأعلاها، ومراعاته علامة الصواب، وقاعدة لضبط التجديد في فهم القرآن
والتفسير بالمأثور يجب الأخذ به، ولا يجوز العدول عنه إذا صح( ).
2. التفسير بالرأي:روهو التفسير بالاستنباط والاجتهاد.



Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *